وطن لا نحميه لا نستحق العيش فيه. وطن لا نحميه لا نستحق العيش فيه شعار

رفع فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي شعار وطن لا نحميه لا نستحق العيش فيه كيف لا وهو القائد الذي يدرك إن الانتماء للوطن يعني حبه والولاء والحرص فعلينا ان نعيش لكي نحمي اوطاننا و اسلامنا فالوطن ليس مكان تنتمى له فحسب انما الوطن هو المكان الذي نعيش فيه ونحميه ونموت من أجله و الا فلا نستحق ان ان نكون فيه
الحمد لله احنا في بلد من وأمان وحامنا وولي أمرنا صاحب القلب الرحيم عبدالله بن عبدالعزيز وكل من يتكلم في النظام أو يثير بلبلة هذا إما حاقد أو مغرر به من الحاقدين ومن أسباب زوال النعم إن الإنسان يجحدها ويتنكر لها احنا بنعمة وبالف خير ولا نريد إلا مزيد من التوفيق والحفظ لولاة الأمر د خيام الزعبي الوطن والمواطن بينهما علاقة أزلية لا تنتهي ولا تتغير فالأول يرعى ويعطى ويربى ويمنح بلا عطاء والثاني ي حب ويعشق ويحمى ويدافع بلا مقابل وقديما قالوا وطن لا نستطيع أن نحميه

وطن لا نحميه.. لا نستحق العيش فيه !

.

وطن لا نحميه لا نستحق العيش فيه شعار
صفحة جزائرية تدافع على وطنها وتدافع على كل ما هو جزائري لا أقبل بزواوا زوافة خنازير عبيد نطاف بلغاريا في صفحتي
وطن لا نحميه.. لا نستحق العيش فيه !
رؤيتنا وأهدافنا تأسست "مجموعة خبراء المال القابضة" لتصبح أول مجموعة مالية متكاملة تقدم خدمات وحلول مالية متعددة ومبتكرة ، تتصدر بها بيوت الخبرة العربية والعالمية ،ولتكون مرجعية صادقة وقوية لكل مستثمر ومتداول عربي متخطية حاجز المكان , فأنضم إليها كبار الأكاديميين والخبراء المتخصصين في المال والإستثمار من الولايات المتحدة وأوروبا ، ليكتمل لدينا عقد الخبرة العالمية ، ولنضع أقدامنا بثقة في مكانه دولية مستحقة
وطن لا نحميه لا نستحق العيش فيه
ونحن في دولة يحكمها شرع الله
ونسأله تعالى أن يبرم لهذا الأمة أمر رشد
نسأل الله أن يرد ضال المسلمين إلى الحق

(وطن لا نحميه لا نستحق العيش فيه )

وطن لا نحميه لا نستحق العيش فيه عبارة جميلة ومعبرة تستوقفني كثيرا ولها مدلولات كبيرة تتمحور في معانيها أمور عدة تبدأ وتنتهي عند كيفية الولاء والحب لوطن الخير وقيادة النماء والاستقرار.

1
وطن لا نحميه.. لا نستحق العيش فيه !
لأنني لم ولن أوفيه حقه، فهو يفوق كل الكلمات، لأنه هو الأم الحنون التي تحتوينا وتضمنا إلى صدرها عندما نشعر بالخوف
وطن لا نحميه.. لا نستحق العيش فيه !
(وطن لا نحميه لا نستحق العيش فيه )
ولا فض فوك أستاذي الدكتور صديق: