هل خروج الدم يبطل الصيام. الدم الوردي قبل الحيض هل يعتبر حيضاً؟

هل نزول الشهوة يوجب الغسل أم الوضوء فقط؟ يختلف حكم نزول الشهوة فيما إذا كان يوجبُ الغسل أم الوضوء فقط حسب نوع الشهوة، فنزول المني يختلف في الحكم عن نزول المذي، وسيتمُّ بيان ذلك فيما يأتي: هل يوجب نزول المني الغسل أم الوضوء؟ إنَّ نزول المني يوجبُ الغسل في الشرع الإسلامي، إذ يعدُّ من موجبات الغسل سواء عند الذكر أو الأنثى، وسواء كان بحصول الجماع والإيلاج أم لا، وبمجرد نزول المني وإنَّ كانت كمية قليلة كقطرة واحدة فإنَّها توجب الغسل وحتى لو اختلف لون المني قليلًا، وسواء كان ذلك خلال اليقظة أن خلال النوم وسواءً صاحب نزوله شهوة أم لم يصاحبه ذلك، وذهب البعض إلى أنَّه يجب على المسلم الغسل في حال وجود شهوة حتى لو لم يتم نزول المني، لأنَّ الماء أو المني انتقل من مكانه ولكنَّه لم ينزل ويتدفق، وبذلك يوجبُ الغسل لوجود الجنابة بمعناها العام أمَّا ابن حزم فقد ذهب إلى أنَّ نزول المني لا يبطل الصيام سواءً كان عن قصد إو عن غير قصد، وذلك لعدم وجود دليل صحيح وصريح في القرآن الكريم أو السنة النبوية ولا في أقوال الصحابة، وقد قاس الفقهاء نزول المني على الجماع وذهبوا إلى أنَّه يبطل الصيام، وذهب العلماء إلى نزول المني دون شهوة لا يبطل الصيام وإنَّما المقصود هو نزول المني الذي ترافقه شهوة، والله أعلم
وقد سئل الشيخ ابن باز رحمه الله عما إذا كان الإنسان صائماً ونزل منه دم، فهل عليه أن يفطر أو يتم صيامه؟ فأجاب: "لا يضره نزول الدم، إلا الحجامة إذا احتجم ؛ فالصحيح أنه يفطر بالحجامة ، وفيها خلاف بين أهل العلم، لكن الصحيح أنه يفطر، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم-: أفطر الحاجم والمحجوم ، أما إذا رعف أو أصابه جرح في رجله أو يده وهو صائم ، فإنه صومه صحيح، لا يضره ذلك" انتهى من موقع الشيخ رحمه الله على هذا الرابط: وبعض العلماء يفرق في خروج الدم عامة بين الخارج بفعل الشخص واختياره وكان كثيرا كالتبرع بكمية من الدم مثلا فإنه يفطر قياسا على الحجامة وبين الخارج قهرا كالجروح ونحوها فإنه لا يفطر ولو كثر وقد سبق بيان هذا في جواب السؤال رقم وسئل الشيخ ابن جبرين حفظه الله: امرأة يأتيها شيء قبل الحيض وهو نوع من الصفار والكدرة وأحياناً يكون أحمر فكيف تصلي؟ فأجاب: هذا دم فساد لا يمنع من الصلاة ، وعليها أن تغسل فرجها وتعصبه ، وتتوضأ لكل صلاة ، وتصلي حتى يخرج الوقت ثم تتوضأ للوقت الثاني كذلك ، إلا أن تتحقق أنه لم يخرج منها شيء بين الوقتين فلا يلزم إعادة الاستنجاء والوضوء " انتهى من "فتاوى الشيخ ابن جبرين"

إذا جُرح الصائم ونزف دمه فهل يفطر بذلك؟

أنا محتارة في مسألتي هذه لأني خلال هذا كله لم أغتسل، إنما كنت فقط اقتصر على الوضوء وأعاود الصوم والصلاة ، فما توجيهكم؟ وهل عليّ من قضاء ليوم من تلك الأيام؟ الحمد لله.

30
هل نزول الشهوة يبطل الصيام
ما هو أثر الإفرازات النسائية على الصيام؟ تنقسم الإفرازات النسائية وهي الإفرازات التي تنزل من المرأة إلى عدَّة أنواع وهي بالإضافة إلى المذي والمني اللذين سبق الحديث عنهما، الودي وهو سائل أبيض يخرج بعد البول وليس له علاقة بالشهوة، وهناك رطوبة وهي عبارة عن إفرازات تخرج من الفرج أو الرحم، وهي شفافة وطاهرة وغالبًا لا تشعر المرأة بخروجها، وقد يتبادر إلى الذهن سؤال ملحٌّ: هل نزول إفرازات صفراء يبطل الصيام وهل الإفرازات البيضاء تبطل الصيام؟ ولا بدَّ من القول بأنَّ جميع الإفرازات الصفراء والبيضاء والمذي والودي والرطوبة لا توجبُ بل تنقض الوضوء فقط، كما أنها لا تُبطل الصيام ولا تفطر صاحبتها لأنَّ فساد الصيام مقتصرٌ على خروج المني سواءً عند الرجل أو المرأة على حد سواء
هل نزول الشهوة يبطل الصيام
وقد ذهب الأئمة الأربعة رحمهم الله: أبو حنيفة وأحمد بن حنبل ومالك إلى أنَّ نزول المني يبطل الصيام وهو من مفطرات الصائم
هل يفسد الصوم بخروج القيح من البدن ؟
ب- وأما إذا توقف الدم ثم طرأ فإن المرأة تصوم وتصلي وصومها صحيح وصلاتها كذلك ولا شيء عليها، لأن هذا الدم ليس بحيض
هل خروج الدم من الانف يبطل الصيام، وهو ما يطلق عليه الرعاف، حيث يتساءل الكثير من الناس عبر محركات البحث الإلكترونية، عن حكم خروج الدماء من الأنف سواء أكانت بكميات قليلة أو كبيرة، هل تفطر الصائم في نهار رمضان وتوجب القضاء، بحيث يتعرض الكثير من الناس خلال نهار رمضان الى الأجواء الحارة، التي من الممكن أن تؤدي لرعاف للعديد من الأشخاص، أو من الممكن أن يصدم الأنف ويجرح فتنزل الدماء، فهل مثل هذه الأمثلة ممكن أن تفطر الصائم، هذا ما نعرضه عليكم خلال هذه المقالة، مع اجابة هل خروج الدم من الانف يبطل الصيام تسأل سؤال آخر يتعلق بالطهر تقول: هل الدم الذي يخرج من المرأة بعد غسلها من الحيض، وبعد أن ترى الطهر، وقد تراه بنفس يوم اغتسالها أو بعده بيوم أو يومين، هل يجزئ الوضوء فقط؟ أم الاغتسال؟ مع العلم أنه في بعض الأحيان يكون في كل الأوقات، وإذا كان يوجب الغسل، فما العمل في الصلوات التي في الماضي؟ مع العلم أن الدم قليل جدًا، أفيدوني جزاكم الله خيرًا
وهنا نكون قد وصلنا واياكم لنهاية المقالة، والتي عرضنا عليكم من خلالها اجابة سؤال وحكم هل خروج الدم من الانف يبطل الصيام، وهو من الأسئلة التي تداولت بشكل كبير في الآونة الأخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، بحيث جاءت الاجابة والحكم بأنه النزيف أو الرعاف لا يفطر في نهار رمضان، دمتم بود ثم في اليوم الذي يليه وهو يوم الجمعة ، جددت النية من جديد وصمت وصليت ، وكان كل شيء ذلك اليوم على ما يرام إلى قبيل وقت العصر تقريباً حيث رأيت الدم الوردي من جديد فأفطرت وتوقفت عن الصلاة ، ثم في اليوم التالي توقف كل شيء وواصلت صلاتي وصيامي بشكل اعتيادي ، إلى أن جاءت الدورة المعتادة على غير المتوقع في تأريخ 26 اغسطس

هل خروج الدم من الانف يبطل الصيام

ثانياً: إذا تقرر ذلك ، فالواجب عليك قضاء الأيام التي أفطرتيها لأجل هذا الدم ، وأما ماصمتيه : فلا قضاء عليك فيه.

1
هل نزول الشهوة يبطل الصيام
المذي هو أحد السوائل الرقيقة الجسمية هو عبارة عن سائل رقيق ولزج يميل إلى اللون الأبيض يخرج عند الإثارة الجنسية أو التفكير في الجنس أو مع المعاشرة الزوجية يخرج على شكل قطرات من العضو الذكري ربما لا يحس الفرد بخروجه و تكون وظيفته تطهير قناة الإحليل من بقايا البول والبكتيريا مما يساعد على انزلاق القضيب ولكنه من مخاطره نقل الأمراض الجنسية واختلف العلماء هل نزول المذي يفسد الصوم أم لا
أحكام مختصرة في خروج الدم من الصائم (21 مسألة مختصرة في خروج الدم)
ومن الإفرازات النسائية الكدرة وهي الإفرازات ذات اللون البني الفاتح والغامق، وقد اختلف الفقهاء هل هي من الحيض أي إذا رأتها المرأة بطل صيامها؟، فالحنابلة والشافعية من وجه قالوا يبطل صيامها إذا رأت الكدرة في أيام الحيض، أما إذا رأتها في غير أيام الحيض فهي استحاضة، وذهب الحنفية والشافعية إلى أن الكدرة حيض، إذا رأتها المرأة بعد مضي خمسة عشر يومًا من الطهر ولو كانت في غير أيام حيضها بشرط أن يتبعها دم الحيض الأحمر والأسود، وعليه فإن الكدرة تبطل بها الصيام
هل يجوز الصوم والصلاة مع نزول الدم البني بعد فترة الحيض؟
هل نزول المذي يبطل الصيام؟ إنَّ نزول المذي لا يعدُّ مثل نزول المني بالنسبة للحكم سواءً في الغسل أو في الصيام، وقد اختلف الفقهاء فيما إذا كان المذي يُفسد الصيام أم لا، فذهب الحنابلة إلى أنَّ المذي يُبطل الصيام إذا كان بسبب التقبيل أو اللمس باليد مباشرة وما شابه ذلك أمّا إذا كان بسبب النظر لا يبطله، أمَّا الشافعي فقد ذهبا إلى أنَّ المذي لا يُبطِل الصيام إطلاقًا سواءً كان سببه المباشرة أو لا، ويقتصر ذلك على نزول المني فقط
وأضاف «العجمي» في إجابته عن سؤال: «هل الإفرازات البنية بعد الدورة تكون منها أم ماذا؟»، أنه وعلى كل حال فلا يزيد الحيض على خمسة عشر يومًا لمن لا تستطيع أن تميز انتهاء دم الحيض، فإن زاد على ذلك اغتسلت واعتبرت ما زاد على هذه المدة استحاضة، ويحل للمستحاضة ما كان محرمًا عليها أثناء الحيض؛ من صلاة، وصيام، وتلاوة للقرآن، وتمكين للزوج من الجماع وعليه: فهذه الإفرازات الوردية أو غير الوردية من الصفرة والكدرة التي تسبق الحيض لا تعتبر حيضاً؛ لأن الحيض دم معروف
سئل ابن عثيمين رحمه الله : " عن امرأة أتتها أعراض الدورة الشهرية ووجدت الصفرة ولكن لم ينزل الدم وذلك في شهر رمضان، وفي اليوم الثاني وجدت مع الصفرة دماً يسيراً ثم انقطع الدم، وفي اليوم الثالث بدأ نزول الدم الطبيعي فما حكم صيام اليومين الذين لم تشاهد فيهما سوى الصفرة والدم اليسير، علماً أن هذا الدم لم يحدث لها من قبل؟ فأجاب: لا شك أن الحيض هو الدم الذي ينزل من المرأة وهو دم طبيعي، كتبه الله على بنات آدم، ينزل في أوقات معلومة، وبصفات معلومة، وبأعراض معلومة، فإذا تمت هذه الأعراض وهذه الأوصاف فهو دم الحيض الطبيعي الذي تترتب عليه أحكامه، أما إذا لم يكن كذلك فليس حيضاً، وقد قالت أم عطية رضي الله عنها : كنا لا نعد الصفرة والكدرة شيئاً ، وفي رواية أبي داود: كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئاً ، أي شيئاً من الحيض "

هل خروج المذي ينقض الصوم

.

22
هل تحليل الدم يفطر
في العادة تأتيني دورتي الشهرية في الثامن أو التاسع أو العاشر من كل شهر ميلادي ، وفي رمضان من هذا العام ، يوم الأربعاء الموافق ثلاثة أغسطس قبيل وقت العصر ، رأيت دماً وردي اللون فلم آبه له ، واستنجيت وتوضأت ، وواصلت صلاتي وصيامي ، واصلت ذلك على اعتبار أن الدورة لا تأتي إلا في الأيام السالفة الذكر، لكن الشك ساورني لأن هذا الدم الوردي لا يخرج في العادة إلا قبيل مجيء الدورة ، ومع هذا فقد رجّحت أنه لا يمكن أن تأتي في غير وقتها لذا فعلت ما فعلت ، وازدادت قناعتي بصحة ما فعلته عندما جاء وقت المغرب فلم أر أثراً لذلك الدم ، لكن عاودني الشك من جديد عند صلاة العشاء ، فقد رأيته من جديد ، فتوقفت عن صلاة العشاء والتراويح ، وظننت أن الدورة هذه المرة ستأتيني في غير موعدها ، وبالتالي لن أصوم اليوم التالي ، ولكني أفاجأ اليوم التالي أن لا أثر لدم الحيض المعتاد ، إلا ما كان من هذا الدم الوردي اللون
هل نزول الشهوة يبطل الصيام
رأي المذاهب المختلفة والعلماء في حكم المذي: رأي أصحاب المذهب الحنبلي أن نزول المذي من الرجل أنه يفكر لو كان سببه التقبيل أو اللمس أو غير ذلك أما إن كان سببه تكرار النظر فهو لا يفطر بينما ذهب أصحاب المذهب الشافعي والحنفي أن نزول المذي لا يفطر مطلقًا وأن المفسد للصيام هو خروج المني و قال في الشرح الممتع أنه لا دليل على هذه المسألة لأن المذي دون المني لا يسبب الشهوة
حكم الدم الخارج من المرأة بعد غسلها من الحيض
ت- كذلك لو خرج دم يسير لا يؤثر كتأثير الحجامة كالدم الذي يؤخذ للتحليل فلا يفسد الصوم أيضاً