صفات اليهود. صفات اليهود

وعن رضي الله عنها قالت: كان يوم عاشوراء يوماً تصومه قريش في الجاهلية، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصومه، فلما هاجر إلى المدينة صامه وأمر بصيامه، فلما فرض شهر قال: « من شاء صام ومن شاء تركه» متفق عليه لعب اليهود دورًا مهمًا في تطور الحضارة الغربية
قتل اليهود للأنبياء وأذيتهم أثبت لنا تاريخ اليهود وصراعاتهم الدائمة مع أهل الحقّ والإيمان مدى إجرامهم وحبهم لسفك الدماء، حتّى الرسل الذين جاؤوا لنشر الحق ودعوتهم لعبادة الله وحده لم يسلموا منهم، ففد كذّبوهم وأعرضوا عن شريعتهم وأعملوا فيهم السيف بكل وحشيّة ودمويّة أثر اليهود بشكل كبير على التقدم البشري في العديد من المجالات، سواء من الناحية التاريخية أو الحديثة، بما في ذلك الفلسفة، الأخلاق، الأدب، السياسة، الأعمال، الفنون الجميلة والهندسة المعمارية، الموسيقى، المسرح، والسينما، الطب، والعلوم والتكنولوجيا، وكذلك الدين حيث قام اليهود بتأليف الكتاب المقدس، وأسس المسيحية المبكرة، وكان لها تأثير عميق على الإسلام

من صفات اليهود في القرآن والسُّنّة (3

بحلول القرن الخامس قبل الميلاد، انضم الآراميين إلى العبرية كلغة منطوقة في يهودا، وبحلول القرن الثالث قبل الميلاد، كان بعض الشتات اليهودي يتحدثون اليونانية، وآخرون، كانوا يتحدثون العبرية والأرامية، وهما لغات التلمود البابلي، تم استخدام هذه اللغات أيضًا من قبل يهود إسرائيل في ذلك الوقت.

25
تحميل كتاب صفات اليهود في القرآن الكريم pdf
ويتساءل بعض الناس: هل نصوم حسب التقويم أم لا؟ أقول: يجنب أن نعلم أن وقف الناس بعرفة كان يوم السبت ولم يكن يوم كما في التقويم، وعلى هذا الأساس فإن الشرعي يختلف عن التقويم بيوم واحد إلى نهاية شهر ذي الحجة، وإذا كان شهر ذي الحجة ثلاثين يوماً فإن هذا الاختلاف جار إلى اليوم أن اليوم هو اليوم السادس من محرم وليس السابع كما في التقويم، وعليه فإن اليوم التاسع والعاشر هما يومي الأثنين والثلاثاء
صفات اليهود في القرآن
ولذلك يتحتم ألا نتردد لحظة واحدة في أعمال الرشوة والخديعة والخيانة، إذا كانت تخدمنا في تحقيق غايتنا
صفات اليهود كما يصورها القرآن الكريم (دراسة موضوعية بيانية)
أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وانتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون سورة البقرة
ومما جاء عنهم أنّ قادتهم كانوا يربطونهم في الجنازير داخل دباباتهم، حرصًا على عدم هربهم لشدّة خوفهم وجبنهم صفات اليهود في الكتاب والسنة صفات اليهود في الكتاب والسنة إن من دواعي الإيمان أن تتعرف على صفات اشد الناس عداوة للذين امنوا
ومن شدة العداء أنهم يعرفون الحق لكنهم لا يتبعونه, فهم يعرفون أن النبي — صلى الله عليه وسلم — حق، وأنه من عند الله؛ ولكنهم لم يتبعوه، ولما هاجر النبي — صلى الله عليه وسلم — ووصل إلى المدينة نظر إليه اليهود فعرفوه، وأكنوا له العداوة كما روت ذلك أم المؤمنين صفية بنت حيي بن أخطب زوجة نبينا — صلى الله عليه وسلم — فإنها ذكرت أن حيي بن أخطب أحد زعماء يهود لما قدم النبي — عليه الصلاة والسلام — المدينة رآه فعرف أنه نبي مما قرأ عنه في التوراة، تقول صفية — رضي الله عنها -: "أن أباها وعمها التقيا بعد أن رأيا النبي — عليه الصلاة والسلام -، فقال عمها لأبيها: أهو هو؟ قال: نعم أعرفه بوجهه — أو بنعته -، قال: فما في صدرك له؟، قال: عداوته ما بقيت"، وهذا مصداق قول الله — جل وعلا -: {فَلَمَّا جَاءهُم مَّا عَرَفُواْ كَفَرُواْ بِهِ}, وقوله — تبارك وتعالى -: {الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءهُمْ}", ولقد ورد في القرآن الكريم أنه من شدة عداوتهم للمؤمنين: {يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ}, و {يُرِيدُونَ لِيُطْفِؤُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ} إلا الغرقد فأنه من شجر اليهود

الموقع الرسمي للدكتور علي الصلابي

ألستَ تزعم أنَّك على ملَّة إبراهيم، ودينه، وتؤمن بما عندنا من التَّوراة، وتشهد أنَّها من الله حقٌّ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : «بلى؛ ولكنَّكم أحدثتم، وجحدتم ما فيها، ممَّا أخذ الله عليكم من الميثاق فيها، وكتمتم منها ما أُمرتم أن تُبيِّنوه للنَّاس، فَبَرِئْتُ من إحداثكم».

12
الموقع الرسمي للدكتور علي الصلابي
وأتبعوا ما تتلوا الشياطين على ملك سليمان وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفروا يعلمون الناس السحر وما انزل على الملكين ببابل هاروت وماروت وما يعلمان من احد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر فيتعلمون منهما وما يفرقون به بين المرء وزوجه وما هم بضارين به من احد إلا بأذن الله ويتعلمون ما يضرهم ولا ينفعهم ولقد علموا لمن اشتراه ماله في الآخرة من خلاق ولبئس ما شروا به أنفسهم لو كانوا يعملون سورة البقرة
صفات اليهود في القرآن الكريم
عباد الله: ماذا ننتظر من شعب هذه بعض صفاته، هل يستكثر عليه بعد قتل الأنبياء، أن يقتل عامة الناس من الأبرياء
صفات الشعب اليهودي.... تعرف على صفات الشعب اليهودي l "معلومات"
اليهود بين الماضي والحاضر لقد قطعَ اليهود حبلَ الله معهم، بتكذيبهم وقتلهم، وتحريفهم كتاب تعالى، وهم سائرون في طريق قطع حبالهم مع النّاس، بما يحملون في أعماقهم من الغدر، والخيانة، والفساد، فحياتهم حلقة من الخوف، والرعب، والذي تضمحلّ به قلوبهم، وهذا الشّعور المُتناقل فيهم من جيل إلى جيل جعلهم يؤمنون أنّ حماية أنفسهم تتأتّى من الحصون، والكهوف، والجدران، فكانوا متفاخرين بحصونهم، وقراهم المانعة عليهم في ، كخيبر، وغيرها، وفي العصور الوسطى اجتمعوا في أحياء مُحصّنة لا يدخلها أحد سواهم، وقد استلهموا هذه الأفكار من كتابهم المحرّف العهد القديم، أمّا حديثاً فقد بنوا خط بارليف، والجدار العنصري العازل في أرض فلسطينَ المحتلّة، وهو جدار له العديد من الغايات، إلّا أنّ من أبرزها التحصّنَ خلفه، وحصار أهل الأرض من العرب الفلسطينيين