المدرس الخصوصي. المدرس الخصوصي : ماله وماعليه

فلا يستطيع أحد أن يبيـع الأسئلة عندئذ
وعندما يرى هذا المدرس بأم عينيـه ما أصاب زميله ذاك الذي باع الأسئلة وغـش الطلاب وغش المجتمع ، كيف نزلت عليه المصائب ، وعذاب الآخرة أشـد وأعظم والطريقة الثانية مثل وضع أسئلة التوجيهية على مستوى إدارة التعليم ، وليس الوزارة ، وعندئذ تطلب إدارة التعليم من جميع مدرسي الرياضيات للصف الأول الثانوي مثلاً إرسال نموذج أسئلة من كل واحد منهم ، ثم تنتقي سـراً أحدها ، وتوزعـه على جميع الثانويات قبيل الامتحان ، ويساعد الحاسوب الآن ، وفيه بنوك للأسئلة جاهزة

المدرس الخصوصي : ماله وماعليه

مثلاً ، بينما يساعده المدرس في الرياضيات والقواعد والانجليزية مثلاً.

7
المدرس الخصوصي : ماله وماعليه
المدرس الخصوصي : ماله وماعليه
وقد ألغيت عقود كثير من المدرسين لهذه الأسباب
المدرس الخصوصي : ماله وماعليه
ب ـ والأمر أشـد بالنسبة لدخول الجامعـة عامـة ، والكليات المرغوبة خاصة ، حيث يتطلب ذلك معدلات مرتفعة ، يعجز كثير من الطلاب ـ الآن ـ عن تأمين هذه المعدلات بدون دروس خصوصية ، لذلك استفحلت قضية الدروس الخصوصية يوماً بعد يوم ، وصار الأب الفقير يقطع من ثمن قوت أطفاله ليدفع لمدرس الرياضيات والانجليزية والفيزياء والقواعد وغيرها ليحصل ولده على معدل يمكنه من دخول الجامعة وعلى المدرس القوي الأمين أن يعود الطالب الاعتماد على نفسـه ، يبدأ بالتدريج ، فيسند له حل الواجبات السهلة ، ويتأكد المدرس من تنفيذ ذلك

المدرس الخصوصي : ماله وماعليه

وقد لاحظت من خلال عملي في الفصل سنوات كثيرة وجود طالب أو اثنين في الفصل لايمكن أن أدفعهم إلى المشاركة في الحصة ، مهما أوتيت من خبرة ، ومهارة في التدريس ، فإذا كنا نقرأ القرآن الكريم مثلاً ؛ أتفقد الطلاب وأحثهم على المتابعة ، والإشارة بإصبعهم إلى الآيـة التي يقرأها المدرس أو المسجل أو زميلهم ، أجد هذا الطالب يفتح المصحف على صفحة أخرى ، وكذلك بالنسبة للقراءة ، وكنت أعترف كل سنة بعجزي عن إدماج طالب أو أكثر في الحصة ، وسميت هذه الظاهرة الطالب السلبي في الفصل ، لأنه تعود أن يدرس بطريقة فردية ، يجلس المدرس الخصوصي بجانبه ، ويكلمه وحده بصوت ولهجة ومصطلحات اعتاد عليها ، وهذا الطالب الذي يعجز عن إعادة السؤال الذي طرحه المدرس قبل ثواني معدودة ، يأتي في الغد وقد حل الواجب على أحسن مايرام.

27
المدرس الخصوصي : ماله وماعليه
د ـ استنزاف جهد المدرس وطاقتـه خارج الفصل ، ويبقى لطلابه الأصليين في الفصل حثالة طاقته ، بعد أن صـرف الجهد الرئيسي منها في البيوت
المدرس الخصوصي : ماله وماعليه
؟ ولو حصل التقصير ، أيكون راتبـه حلالاً! وكيف ذهب المال الحرام مع أهلـه ، وكيف يبارك الله في القليل الحلال ، وينميـه في الدنيا والآخرة
المدرس الخصوصي : ماله وماعليه
وحالما يقبل المدرس بهذا الراتب ، يفترض أنه سيؤمن 500 ـ 1000 ريال سعودي من الدروس الخصوصية ، وعندئذ يسـد رمقـه ورمق أطفاله وأسرته